الاثنين، 10 فبراير 2020

أحكي عن رمز 人


التعلّم يتطلّب الولع باللعب!
العلم لعبة!
اللغة ، أيضاً، لعبة . هذا ما قاله فيلسوف المعنى #لودفيغ_فيتغشتاين.
هنا لعبة ، لتوصيل الرموز الصينية من أطراف أصابعك إلى ذهنك، ولدعوة هذه الرموز إلى الجلوس في ذاكرتك.
سأنطلق من رمز غير موجود في الصور!
ولكن من يجيل نظره في الصور سيعرف أن الرمز غير الموجود موجود!
كيف؟
وعن أي رمز تحكي؟
أحكي عن رمز 人!
وهو يعني إنسان.
ومن هذا الرمز سأذهب إلى رمز آخر موجود ولكن بشكل غير مباشر، وهو 大 الذي يعني كبير.
من يتابع ما أكتبه عن الرموز الصينية يعرف أنّي تناولت سابقاً هذين الرمزين من زوايا متعددة.
لا أظنّ أنّ أحداً سيقول لي: هذان الرمزان صعبان، تتعثّر برسمهما الأصابع، ومن الرمز الثاني سأذهب إلى الرمز الثالث头 ويعني الرأس!
ولا يختلف الرأس عن رمز كبير إلاّ بوضع خطّين وكأنّهما خصلتا شعر !
ومن الرأس أروح إلى رمز كديد هو 买 ، ومتأمّل هذا الرمز يحد أنّه يشبه رمز الرأس ولكن مع وضع خط فوقه مثنيّ في آخره الأيمن، وحتّى لا تنساه تخيّله قبّعة يعتمرها رأس!
ويعني اشترى.
وإذا وضعت فوق رمز اشترى ما يشبه الصليب الصغير أو علامة زائد + تحصل على فعل جديد 卖 ويعني باع.
ها أنت الآن تعرف، كما أتخيّل، طبعاً إذا كانت لديك رغبة ما في كشف أسرار الرموز الصينيّة، أو الإلمام ولو البسيط في طريقة الصينيين في تشكيل الرموز.
والآن تعرف:
人大头买卖
والرمزان اللذان على شرفهما كتب هذا المنشور إذا جمعتهما معا صار معك 买卖 ومعا يعنيان تجارة.
الملاحظ أنّنا في العربية نقول: بيع وشراء، ولكن في الصين يقولون: شراء وبيع.
وهنا أذكر عبارة تغيّر مواقع الكلمات بتغيير اللغات.
نحن نقول: ليلاّ ونهاراً ولا نقول نهاراً وليلاً، بينما في الفرنسية يقولون jour et nuit!
نبدأ بالليل لأنّ العربية بنت الصحراء بخلاف لغة موليير

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.