الخميس، 31 ديسمبر 2015

كل سنة وأنت فرحون


أتمنى لكلّ قراء مدونتي الأعزاء سنة جديدة ملؤها السلام والصحة والفرح والمحبّة.
وأرجو من الله أن تتحقق احلامكم وأمانيكم.


الأربعاء، 30 ديسمبر 2015

يوم الكانجي Jour du Kanji

يوم الكانجي هو اليوم الذي تكشف فيه الستارة عن كلمة العام في اليابان، والكانجي يعني " الرمز اللغوي" المقترض من الصين ويستعمل في الكتابة اليابانية.

انبياء الله المجهولون

هناك أنبياء لا نعرف الا انهم انبياء فقط لا غير، أي اننا لا نعرف أسماءهم، ولا تواريخ ميلادهم، ولا اللغات التي نطقوا بها، ولا نصوصهم المقدسة. أنبياء من عالم الغيب. ولقد ورد في حديث ضعيف ما يلي: إنّ الرسل ثلاثمائة وبضعة عشر، والأنبياء مائة ألف وأربعة وعشرون ألفا.

حياة الكلمات

أحبّ تتبّع حياة الكلمات التي تشبه سيرتها سيرة ‫#‏ابن_بطوطة‬، كلمات مدمنة على السفر، لا تستقر في أرض لغوية، كلمات كالبدو الرحّل، كما أحبّ رصد تقلبات مصائرها بين اللغات.

كلمة من اليابان

في ‫#‏اليابان‬ يحتفلون في ختام كلّ عام بكلمة، يختارون كلمة ويتوجونها ملكة او عنوانا للعام الفائت، والاختيار ليس عشوائيا وانما هو وليد احصاء للمتداول من الكلام في العام الآفل. ترى ما هي الكلمة العربية التي تفوز بالمرتبة الأولى من الكلمات التي تمّ تداولها في سوق الحكي ؟

المعجم العربي المأمول؟

يقال ان هناك مشروعا قطريا لصنع معجم عربي " تأثيليّ" أو " (تاريخي)؟ وفي حال تحقق انجاز هذا العمل المحرومة منه اللغة العربية ، فسيكون لقطر فضل على العربية عظيم. وتستحقّ آنئذ أن نقول لها من القلب: ‫#‏شكرا_قطر‬

القارئة، ما القارئة؟ وما أدراك ما القارئة؟

إضافة تسمية توضيحية

العلم والخرافة

العلم قد يستخدم كوسيلة من وسائل تثبيت أركان الخرافات .
 كما قد يستعمل لتفتيت أركان الخرافات.

ملعب اللغة / من أشكال اللعب باللغة

إن اﻟﺪﻧﻴﺎ إذا أﻗﺒﻠﺖ ﺑَﻠﺖ ، 
و إذا ﺟﻠﺖ أوﺟﻠﺖ ،
وإذا ﺣﻠَﺖأوﺣﻠﺖ ْ،
وإذا ﻏﻠﺖ أوﻏﻠﺖ،
وإذا واﺻﻠَﺖ  ﺻَﻠَﺖ ْ،
وإذا أدﺑﺮت ﺑﺮت،
وإذا وﻓّﺮت ْ ﻓَﺮَت،
وإذا أﻃﻨﺒﺖ ﻧﺒﺖ ،
وإذا أرﻛﺒﺖ كبت، 
وإذا أﺑﻬﺠﺖ ﻫﺠَﺖ،
وإذا أﺳﻌﻔﺖ ﻋﻔَﺖ،
وإذا أﻳﻨﻌﺖْ ﻧﻌَﺖ،
وإذا أﻛﺮﻣﺖ رﻣﺖ،
وإذا ﻋﺎوﻧﺖ وﻧَﺖ،
وإذا ﻣﺎﺟﻨَﺖْ ﺟﻨَﺖ،
وإذا ﺻﺎﻟﺤﺖ ْ ﻟﺤَﺖ،
وإذا ﺑﺎﻟﻐﺖ ْ ﻟﻐَﺖ،
وإذا وﻟّﻬﺖْ ﻟﻬَﺖ،
وإذا ﺳﺎﻣﺤﺖ ْ ﻣﺤَﺖ،
وإذا ﺗﻮّﻫَﺖ ْ وﻫَﺖ،
وإذا ﺑﺴﻄَﺖْ ﺳﻄَﺖ،
وإذا ﻛﺴت أوﻛﺴﺖ ، 
وإذا أوﺷﻜﺖ ﺷﻜﺖ .
وﻛﻢ ﻣﻦ اﻟﻘﺒﻮر ﺗﺒﻨﻰ، وﻣﺎ ﺗﺒﻨﺎ،
وﻛﻢ ﻣﻦ ﻋﺎﺷﻖ ﻋﺎش ﻓﻲ ﺳﻼﻣﺎت ﻓﻠﻤﺎ ﺳﻼ ﻣﺎت ،
وﻛﻢ ﻣﻦ ﻣﻠﻚ رﻓﻌﺖ ﻟﻪ ﻋﻼﻣﺎت ﻓﻠﻤﺎ ﻋﻼ ﻣﺎت .


كعبة العرب

للعرب كعبتان :

‫#‏كعبة‬ مكّة

_ كعبة اللغة العربية.

صنع في اليابان


الفوارق بين الغرب والشرق


7OMMOS حمص الدنون

مطعم الدنون

الثلاثاء، 29 ديسمبر 2015

عينا ليلى عبد اللطيف

هناك رجالات دين يقرأون النصوص الدينية بعينَي ليلى عبد اللطيف، وعيني ميشال الحايك.
هل يختلف جمهورهم عمن جمهور ليلى عبد اللطيف.
التاريخ يشهد أننا نؤمن بالخرافة، ونلبسها الكوستوم والبابيّون، ونضع على رأسها قبّعة الحداثة.

الاثنين، 28 ديسمبر 2015

كتاب التبصرة بالتجارة للجاحظ


استمالة القارىء


ما مبرر استعمال كلمة معاني في التعبير " ترجمة معاني القرآن"؟

هل من فرق دلاليّ بين هاتين العبارتين: " ‫#‏ترجمة_القرآن‬" و " ترجمة ‫#‏معاني_القرآن‬"؟ اللغة هي معنى ومبنى، ولا يمكن ترجمة المبنى، ولا يخطر ببال أحد أن يترجم المبنى، كل الترجمات هي ترجمات معاني، فلم أسمع مثلا تعبيرا من قبيل ترجمة معاني مسرحيات شكسبير او ترجمة معاني كتب فيكتور هيجو، رغم ان الترجمة هي ترجمة معاني. ولكن من يمكنه ادعاء ترجمة المبنى؟ بل من يمكنه ادعاء ترجمة كلّ المعنى. كل ترجمة هي فتافيت معنى. وليس بمقدور أي مخلوق ان يترجم غير الفتافيت. هذه طبيعة اللغة. فالكلمة الواحدة متشعبة الدلالات ولا يمكن لأي مترجم مهما كان تمكنه من اللغتين عاليا ان ينقل الكلمة بتشعباتها الدلالية المديدة ان يجد كلمة ملائمة لها بكل تشعباتها. لكل كلمة تجربة وذاكرة تختلف عن تجربة وذاكرة كلمة أخرى تحسب من المترادفات في اللغة الواحدة فما بالك حين ننتقل من لغة الى أخرى. والترجمة من طبعها الخيانة. ولكنها خيانة ليست ذات نوايا سيئة بالضرورة. خيانة تنقذ المعنى من الوفاء القاتل، الوفاء الفتّاك بالمعنى! أوّل خيانة للنص المترجم هو تجريده من ردائه الصوتيّ الأصيل وإلباسه رداء لا علاقة لجسمه به. لا مفرّ من الترجمة، ولا مفر من الخيانة. فلنتقبّل الخياة الترجمية برحابة صدر ورحابة أفق. المبنى ضريبة لا بدّ من دفعها في كل عملية ترجمة ، ولكن المعنى ينتقم بتلويث سمعة المعنى واتهامه بالخيانة.

حلويات عبد الحلاب واولاده


هذه التسمية ( تسمية العنوان) ليست من اختراعي. وانما هي نقل لما هو موجود على بعض أكياس وورق التغليف في قصر الحلو الشهير بل الأشهر في طرابلس. نادرا ما ينتبه المرء الى هذا التعبير الموجود على الكيس"عبد الحلاّب". نسمع في العالم العربي عن الاسماء المركبة من مضاف ومضاف اليه من مثل" عبد الله" ، عبد الرحمن"، "عبد الخالق"، "عبد الصمد" كما يمكن ان نجد في بعض المناطق العربية " عبد المسيح" وهي تسمية موجودة لدي مسيحيي الشرق العربي، كما قد نجد "عبد الحسن" أو "عبد الحسين" وهي تشي بانتماء شيعيّ، اغلب الأحيان، في العالم العربي.
 ولكن" عبد الحلاب" لا تنتمي إلى واقعة دينية، أو مذهبية. فلفظ "الحلاّب " ليس من اسماء الله الحسنى، وليس له اي صبغة دينية، حتى ولو كانت هناك سورة قرآنية كريمة بعنوان" البقرة".
 هل التسمية"خطأ مطبعي"؟
 لا أظنّ، وان كانت خطاً مطبعيا فهي خطأ مطبعي مقصود.
 والاسباب هي وجهات نظر لا يعرف اصحاب المؤسسة " الحلوانية" كيف يعالجونها. ووجدوا انه من الانسب علاجها بهذه الطريقة.
 قامت حركات اسلامية ضد " عبد الرحمن الحلاّب" ليس لأنّه عبدٌ للرحمن، وليس لأنه عبد الرحمن، وليس بسبب "غيظ" أو "حسد" أو ضيقة عين" من نجاحاته التي أتمنّى لها الاستمرار والازدهار أكثر وأكثر لأنّها تستحقّه عن جدارة، ولأن نجاح كل مؤسسة طرابلسية تجلب الخير للمدينة، ولا أظن أحدا لا يريد الخير لمدينته الا اذا كان عاقّا وناكر جميل.
 السبب " فائض شعور ديني"، شعور زائد، والزائد أخو الناقص ان لم يكن بالدم فبالرضاعة! وتجليات الشعور الديني تستحقّ الدرس في بلادنا، وتحديداً، في هذا العصر العربي الكامد الذي يشهد اختلالا فظيعا في المعايير.
 وجد بعض المؤمنين ان اسم الجلالة يرمى في الأرض، وفي سلال المهملات، لأنه موجود على ورقة الغلاف، ومصير ورقة الغلاف معروف.ولكن مصير كل ورقة معروف، فلماذا "ورقة عبد الرحمن بزيت وورقة غيره بسمنة"؟
 لماذا قام بعض الناس على عبد الرحمن لأنّه يضع اسمه على أكياسه وعلب حلوياته؟
 ولماذا وجد الحلاب ان افضل حل هو حذف" الرحمن" من اسمه؟ وابقاء ما يتبقى، ولكن ابقاء ما يتبقى يثير الحيرة، ولا سيّما في طرابلس الفيحاء ذات الغالبية الاسلامية السنية؟
 هل كلمة" عبد الحلاب" مقبو لة، وكلمة" عبد الرحمن " غير مقبولة؟
 اذا اردنا الذهاب بمنطق التسمية الى الأخير، منطق تحريم وضع اسم الجلالة او اسماء الله الحسنى على الأكياسما مصير "نعوة" على حيط؟
 النعوة الاسلامية أخطر من اكياس "عبد الحلاب" لأنّها لا تحوي فقط اسم الجلالة، بل اغلب الأحيان يضاف الى اسم الجلالة آية قرآنية في رأس النعوة. وهي، أي "النعوة" لن يتحملها الحائط الى أبد الآبدين، ومن يلصقها على الحائط يعرف مصيرها كما يعرف مصيره تماما، سوف تسقط في يوم ما، وسوف يضعها "الزبّال" في شاحنة الزبالة، وسوف تصبّ أخيرا في مكب للنفايات كغيرها من النفايات.
 وهل يمكن ان تخلو جريدة عربية من اسم من اسماء الله الحسنى؟ ماذا يفعل صحافي يبدأ اسمه بعبد وينتهي باسم من اسماء الله الحسنى كـ"الباسط" أو "الرزّاق" أو "الرحيم" … إلخ؟ هل يغيّر اسمه لأن ورقة الجريدة سوف تذهب إلى الزبالة أو تتحوّل إلى ممسحة زجاج؟
 أم ان الحلّ حتى لا يأثم حبر قلمه أن يخترع اسما مستعارا أو يوقف الكتابة في الجريدة ما دام أنه يعي مصيرها الأخير؟
 عبد الحلاب حذف "الرحمن"من اسمه بانتظار ان يحذف اسمه كليّاً وهو لهذا وجد بديلا لا يعارضه أحد" قصر الحلو". كلمة خالية من كل سمة دينية، سمة حياديّة، عربيّة، لا اسلامية ولا مسيحية.
 ولكن ليس سهلا تغيير اسم. لا بدّ من وقت. وبانتظار حلول الوقت، تقوم" عبد الحلاب" بسدّ الفراغ.
 امر طريف آخر، وهو ان الاسم العربي لا يطابق الاسم المكتوب بالحرف اللاتيني فبينما نجد " عبد الحلاب" بالعربي نجد بالقابل ان عبد الحلاب العربية هي بالحرف اللاتيني "abdul rahman hallab" اي ان " الرحمن" تعود الى الظهور في حلتها اللاتينية، فهل تعني" رحمن" بالحرف العربي ما لا تعنيه "rahman" بالحرف اللاتيني?
 الا يعني ذلك ان التحريم هو وليد الحرف لا وليد المعنى؟ (هل حرمة القرآن المترجم إلى الفرنسي غير حرمته العربية؟)
 الا يعني ذلك ان القداسة ليست نابعة من المعنى بقدر ما هي نابعة من الحرف؟
 لا شكّ في ان الايمان "الحرفيّ" لا "المعنوي" له انعكاسات سلبية على حياة الناس اليومية.
 كثيرون ممن اخبرتهم القصة لم ينتبهوا اليها، بل لقد سألت شخصا كان على وشك الخروج من قصر الحلو وبيده كيس عبد الحلاب، ولو لم يكن من معارفي لما تجرات وتكلمت معه، عن معرفته او عدم معرفته عن الكيفية التي يتحوّل من خلالها " عبد الرحمن الحلاب" الى "عبد الحلاّب"، ظنّ أني أمزح معه، او " عم اشلح حكي شو منكان"، ولكن حين دقّق في الكيس وجد " عبد الحلاب" نفسه مضطرا إلى استخدام هذه التسمية هروبا من أفواه لا تعرف ما الفرق بين " الايمان الحرفي" و" الايمان المعنوي".
 ولكنّه هروب يوقع في مآزق دلالية، اعرف ان ابناء " عبد الحلاب" لا يريدونها لا لأنفسهم ولا لأبيهم رحمه الله.
 ولكن جرّهم إلى ذلك بعض ألسنة أبناء الفيحاء " غير القصيرة".
 والله أعلم!

الأحد، 27 ديسمبر 2015

ولادة اسم حسنين

ثمة ما يعرف في اللغة العربية بظاهرة" التغليب"، وذلك حين نقول "القمران" ونقصد الشمس والقمر، وتغلب في التسمية القمر على الشمس، لأنّ الذكر يغلب الانثى في العربية كما في " الوالدان" للوالد وللوالدة. ونقول" العمران" ويقصد ابو بكر وعمر بن الخطاب، وهنا كانت الغلبة للبسيط على المركب. وهكذا الامر في اسم " حسنين" ويقصد به الحسن والحسين ، والغلبة هنا للحسن لأنّ حسين تصغير حسن، وليس من المستحسن تغليب التصغير في هكذا حالة، او تغليب الفرع على الاصل.

وسبب شيوع هذا الاسم في مصر تحديدا هو البركة. فالاب يريد ان يمنح ابنه بركة الاسمين لا بركة الاسم الواحد. ونحن نعرف ان الاسمين هما اسما حفيدي الرسول من ابنته فاطمة.

والاسماء رغبات ومشاعر واحلام مكنونة في قلوب الاهل.

الفضيلة العاهرة

أحيانا أتساءل : من في رقبته دم أكثر ؟ من يحاول إصلاح المجتمع أم من لا يريد أن يتدّخل في أمر الإصلاح؟ كلّ الذين يسعون إلى بناء المدينة الفاضلة يحوّلون المدن إلى أطلال. كم الدم الذي سفكته الدول الداعية الى حقوق الانسان مثلا لم يجفّ أو يتغيّر لونه بعد. سيرة كل الأفكار الجميلة سيرة يندى لها الجبين! كل الافكار الجميلة تمارس العهر في الخفاء!

الواقع الافتراضي

خلق الواقع الافتراضي يوم أن خلق الحلم والحكايات. البعض يظنه ابن التكنولوجيا، كل ما فعلته التكنولوجيا انها رفعت عنه طاقية الإخفاء!

ليلة من الليالي الزمخشريّة

الكتالة

كلمة منحوتة من " الكتابة الآلية"
قرأتها في مكان ما.

نسيان

 قد ينسى انسان كلمة ما، ويحاول ان يستعيدها إلى ذاكرته، وهناك وسائل متعددة لاستدراج المنسيّ، منها تفتيتها، فالكلمة الواحدة بنت أشياء كثيرة. ان الكلمة بنت الجذر وبنت الصيغة، كما الاغنية هي دمج ما بين لحن وكلمات. فقد تنسى الصيغة، وقد تنسى الجذر. والمثال للفكرة هو التالي: لنفترض انك اردت تذكر اسم صديق واسمه " فريد" اي انه من جذر "فرد" ومن صيغة "فعيل". وقد ذهب اسمه عن ذاكرتك ولكن بقي في ذاكرتك انه على وزن فعيل، هنا يمكن ان يقوم وزن " فعيل" بدور التحري عن الجذر وقد يتوصل الوزن الى صيد الجذر حرفا حرفا. البحث في آليات النسيان تمرين لطيف يزود الذاكرة بشبكة صيد !

السبت، 26 ديسمبر 2015

كلمات

كلماتنا ليست ملكنا، نستأجرها ثم نعيدها الى اصحابها معطوبة ، مكلومة.
أصحابها لضيق الوقت يعيدون تأجيرها كما هي، ومع الوقت يقتلها عدم الصيانة.

صمت

الصمت لا يكفّ عن الثرثرة.

استغراق

استغرق ولكن لا تغرق!

الفرح المباغت

الفرح المباغت كالحزن المباغت من حيث قدرته على وضع نهاية سريعة ، قصيرة العمر.

مشهد

المشهد الواحد لا يستغرق الا لحظات ، ولكن كتابة هذا المشهد اللحظويّ تتطلب أحيانا أكثر من ساعة.
ما نراه ليس اكثر من باب خزانة أليس.

بين سيرين عبد النور وابي تمّام

يقول محمد هنيدي في مقطع من فيلمه - رمضان مبروك أبو العلمين محمود - لسيرين عبد النور( نجلاء وجدي) لماذا لا تغني من كلمات ابي تمام او البحتري او احمد بك شوقي، فتقول له: "هم اصحابك؟ عرفني عليهم وسأغني لهم".

لو شون الكاتب الصيني والكتابة الصينية الزئبقية


الكاتب الصيني لو شون lu xun 鲁迅 من كبار الكتاب الصينيين، كنت اقرأ كتابا عن الحكمة الصينية بالفرنسية، فوصلت الى الكاتب lou sin، هنا تبلبل ذهني. شعرت ان هذا الكاتب شخص لم يمر عليّ من قبل، والكاتب يستشهد ببعض اقواله، ادهشتني طلاوة تعبيره، قلت ليس لي الا الانترنت لمعرفة من هو الكاتب الصيني ، فتبين لي انه لو شون، كما كتبت اسمه.

لا تزال كتابة الصينية مثار حيرة لي. فلا يكفي ان تقرأ الصينية المطبوعة في بر الصين لتقول انّك تعرف ان تقرأ الصينية، ولا يكفي ان تقرأ الكتابة التايوانية او الكتابة الصينية لتقول انك قارىء للكتابة الصينية، ثمّ تقفز الى البين يين فلا يحلّ مشكلة، انت مع الصينية في البين يين في حيص بيص. مع البين يين تحتاج الى ان يسعفك الرمز الصيني بالمعنى، ومع الرمز الصيني تحتاج للبين يين حتى تعرف كيف يلفظ الرمز، اذا كان جديدا عليك. وحين تقرأ في كتاب فرنسي قديم عن الصين، تتفتت الكلمات والابجديات، فثمة كتب قبل عهد الناس بالبين يين، وثمة كتب تطبع اليوم في فرنسا، اقول اليوم ولكنها لا تلتزم بالبين يين اي الكتابة الالفبائية بحسب ما ارادت الصين، بعض الفرنسيين يعتبر، لخبث او تعصب او عنصرية، انه من الافضل له ان يستخدم الطريقة الفرنسية في الكتابة الصينية. كلّ هذا لا يشكّل عقبة في سبيل المتعة الصينية بل قل انه جزء من ملذات الطريق.

الحياة شاشة سينما

الحياة شاشة سينما. كل المتفرجين يشاركون في مشاهدة الفيلم المعروض. كل المتفرجين شركاء في كتابة السيناريو. كل المتفرجين شركاء في تصوير لقطات من الفيلم. كل المتفرجين مشاركون في تأدية الأدوار. كل المتفرجين لا يعرفون الفيلم ، ولم يشاهدوا كل جلسات التصوير الحياة شاشة سينما يتحكم بحركات فيلمها فن المونتاج. المخرج والمنتج والمُمَنتج ( من المونتاج) ثلاثة في واحد أحد. ثلاثة أقانيم في أقنوم واحد. الفيلم لا يعرف الصدفة، أو قل إنّ صدف الفيلم كلّها هي، عمليّاً، صدف مركّبة. القدر السينمائي قدر مركّب ومُمَنتج ومُنَنهج.

الجمعة، 25 ديسمبر 2015

فن التوقيعات

في تراثنا العربي نمط من الكتابة وصلنا تحت اسم " التوقيعات" وهي نصوص قصيرة يكتبها الخلفاء وأهل العقد والحلّ. بعضها يتحوّل إلى أقوال مأثورة. لفت نظري انه بالإمكان دراسة مقارنة بين التوقيعات والتغريدات على تويتر التي تمتاز بقصرها. الإيجاز مدخل الى التغريدات والفسبوكات والتوقيعات

الخميس، 24 ديسمبر 2015

ورقة

ورقة تراها عين، تلقطها عدسة كاميرا تصير فما!



عن اللغة الصينية

الانتصار مسألة صبر، صبر قد يستغرق مئات السنوات، هذا ما أقوله وأنا أرى اللغة الصينية تخرج من آسيويتها( الضيقة على رحابتها) لأوّل مرّة في تاريخها الطويل الذي يفوق الأربعة آلاف سنة. فها هي تدخل في البرامج التعليمية في المدارس، في اميركا، وفرنسا، وبريطانيا. تخطّت صعابها واتخذت من الحرف اللاتيني ( المسمّى بالبن ين) جسرا معلقا إلى رموزها البديعة والغنية. وتعمل على ابتكار برامج تعليمية شيّقة تكسر ( الوهرة) التي تردع كثيرين عن خوض الغمار . والعرب ليسوا بمنأى عن الوقوع في سحر لغة كونفوشيوس، وهذا ما تشهده كلية الألسن في القاهرة مثلا، والترجمات التي يقوم بها عرب مباشرة من معين الصينية وليس عبر وسيط غربيّ ، ولا بدّ ان تنشط أكثر وأكثر حركة الترجمة عن الصين ليسمن باب الاقتصاد وإنما من باب الثقافة. فالصين كانت في نظر القدامى صناعة، بل لم يدخلها العرب في باب الأمم الحضارية وهذا ما فعله مثلا ابن صاعد في كتابه " طبقات الأمم". وهذه النظرة حرمت العرب على امتداد قرون من التمتع بثمرات الصين الفكرية والأدبية.

حمص أسود


مفاهيم صينية

عدّة مفاهيم مألوفة في ثقافتنا ليست من مشاغل الفكر الصيني. واللافت للنظر ان مفاهيم كثيرة لا وجود لها في. المعجم الصيني. فكلمات مثل المطلق ، المنطق، القاعدة، الحقيقة هي مفردات نسبية جدا. فالحقيقة في نظرهم مثل بشرة الوجه تتغير مع الوقت. والقاعدة ليست قاعدة انما هي مجموع استثناءات. وقد يستغرب البعض من عدم وجود كلمة منطق في اللغة الصينية ولم تدخل هذه الكلمة بدلالاتها الارسطية الى الفكر الصيني الا حديثا مع دخول الفكر الغربي الئ الصين.

500 مليون صيني ...

يوجد حاليا حوالي ٢٠٠ مليون صيني ينتمون إلى الطبقة الوسطى، وبحلول العام ٢٠٢١ سيضاف حوالي ٥٠٠ على العدد السابق. وهذا سيغير بالتأكيد سوق الاستهلاك العالمي.

هناك فئة من المسلمين تظنّ انه لا يجوز معايدة المسيحيين في ّأعيادهم،

هناك فئة من المسلمين تظنّ انه لا يجوز معايدة المسيحيين في ّأعيادهم، أو اليهود في أعيادهم، أو البوذيين في أعيادهم، أو الهندوس في أعيادهم، أو السيخ في أعيادهم، أو الشنتويين في أعيادهم، أو الطاويين في أعيادهم، أو الكنافشة في أعيادهم.  أحمد الله سبحانه وتعالى اني لست من هذه الفئة. وأحمد الله سبحانه وتعالى الذي منحني إيماناً يدفعني إلى معايدة أتباع كلّ الأديان من معارفي في أعيادهم. قد تؤذي هذه الفسبوكة الشعور الدينيّ عند البعض، وهنا، لا يمكنني الاّ أن أعتذر ممّن خدشت شعوره الدينيّ المرهف عن غير قصد منّي. لكلّ أصدقائي من الديانة المسيحية تهنئة من القلب ، وبارك الله لكم أعيادكم وأفراحكم. أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم. مع فائق المحبّة والمودّة.

الحياة شاشة سينما

الحياة شاشة سينما. كل المتفرجين يشاركون في مشاهدة الفيلم المعروض. كل المتفرجين شركاء في كتابة السيناريو. كل المتفرجين شركاء في تصوير لقطات من الفيلم. كل المتفرجين مشاركون في تأدية الأدوار. كل المتفرجين لا يعرفون الفيلم ، ولم يشاهدوا كل جلسات التصوير الحياة شاشة سينما يتحكم بحركات فيلمها فن المونتاج. المخرج والمنتج والمُمَنتج ( من المونتاج) ثلاثة في واحد أحد. ثلاثة أقانيم في أقنوم واحد. الفيلم لا يعرف الصدفة، أو قل إنّ صدف الفيلم كلّها هي، عمليّاً، صدف مركّبة. القدر السينمائي قدر مركّب ومُمَنتج ومُنَنهج.

الخرافات الوارفات

من حكمة رب العالمين سبحانه وتعالى وجود كلمات غير عربية في القرآن الكريم. هل هناك لغة حضارية في العالم ليس فيها كلمات دخيلة؟ هل هناك أمة في العالم لم يدخلها الدخيل عبر التصاهر او التجنيس؟ واللغات تتصاهر! إنّها سنة الله! النقاء العرقيّ وهم يلذّ للبعض تبنّيه. النقاء العرقيّ خرافة، والإنسان يعشق العيش في ظلال الخرافات الوارفات.

الأربعاء، 23 ديسمبر 2015

من مطعم الدنون DANNOUN



#‏حروف‬ وحركات

 ‫ يلحظ الناطق بعض الحالات الخاصة بتاء ‫#‏التأنيث‬ في اللهجات العامية، فهي أي التاء طورا تمال أن تذهب مذهب الكسرة، وأحيانا تذهب مذهب الفتحة. ما الذي يحدد توجه هذه التاء على المستوى الصوتي؟ إنه ‫#‏الحرف‬ السابق لها، فإن كان من حروف ‫#‏الاستعلاء‬ تميل الى الفتحة، أنظر في : بطة، روضة، كيف تخرج من فمك، وان كانت من الحروف المسمّاة " ‫#‏المستفلة‬" فإنها تميل بالتاء إلى الكسر، وانظر الى :جميلة، حلوة، علبة.

من صحيفة بشر بن المعتمر

 ذكر ‫#‏بشر_بن_المعتمر‬ في صحيفته الشهيرة ما يلي : "ينبغي للمتكلم أن يعرف أقدار المعاني ويوازن بينها وبين أقدار المستمعين وبين أقدار الحالات، فيجعل لكل طبقة من ذلك كلامًا، ولكل حالة من ذلك مقامًا حتى يقسم أقدار الكلام على أقدار المعاني، ويقسم أقدار المعاني على أقدار المقامات، وأقدار المقامات، وأقدار المستمعين على أقدار تلك الحالات"

ترى ماذا كان سيقول الرسول محمّد عليه السلام في يوم عيده؟

ترى ماذا كان سيقول الرسول محمّد عليه السلام في يوم عيده ، وهو يرى ما نرى، من تكفير متبادل، وقتل متبادل، وتهجير ، وتدمير، وتذبيح، وتخوين، وانهيارات أخلاقية، وعلمية، ونفسية، واجتماعية. هل نحن أمّة ترفع الرأس؟ ما هو الدور الذي نلعبه على صعيد المعرفة، والعلم، والتكنولوجيا، والصناعة، والزراعة؟ ما هي الأشياء التي نقدّمها اليوم في مجال حقوق الإنسان، وحقوق الحيوان، وحقوق النبات؟ ما هو الشيء الذي يمكن أن نرفع به رأسنا قدام النبي؟ هل نحن ، اليوم، أكثر من غثاء السيل؟ غثاء يدعو للرثاء!

منحوتة الوقت


 هذه منحوتة في باريس قريبة من سنتر جورج بومبيدو الثقافي، وهي عبارة عن ساعة جدارية تنبض بالحركة المفعمة بالدلالات، كان يطيب لي أن أتأمّل دقاتها، إذ مع كل ساعة ينهض التنين من سباته ويهجم على الفارس الواقف ، فارس الوقت، والفارس يدافع عن نفسه ووقته بسيفه المشهور، لا الفارس ينتصر ولا التنين ينهزم، ولكن علمت أمس أن الساعة معطلة ولم يبق الا هيكلها البرونزي

الأمل يغيّر ‫#‏دلالات‬ الكلمات

الأمل يغيّر ‫#‏دلالات‬ الكلمات، هذا ما حصل لكلمة ‫#‏الإنجاب‬ أي الولادة، فالكلمة لا علاقة لها بأرحام النساء، فالنجابة تعني من عاش " نجيبا" ، حكيما، حصيفا ...إلخ. ولكن الحامل حالمة. والأرحام مشروع أحلام وردية للأهل، أحلام زاهية المنتظر. من هنا تحمل الكلمة أمنية، رغبة، وهي أن تكون ثمرة بطن الأم ثمرة فيها مذاق النجابة والتميّز، ومع الوقت اكتست الكلمة معنى جديدا هو الولادة. وفي اللغة العربية عدّت كلمات تدرس دلالاتها على ضوء المرغوب. والرغبات في كثير من الأحيان تصاب بالخيبات. فكم من رحم أصيبت بخيبة أمل وكان الإنجاب خاليا من النجابة!

فَسْبَكَ، يُفَسْبِكُ، فَسْبَكَةً. أُفَسْبِكُ، نُفَسْبِك، يُفَسْبِكون أو Face Book

 
الفايسبوك باللغة الصينية


الاثنين، 21 ديسمبر 2015

الرجال يحبّون أكل جبنة الصويا

 

‫#‏الفراهيدي‬ في ‫#‏سوق_النحّاسين

‬ كان الفراهيدي ذات يوم يعبر سوق النحّاسين، فأخذه سوق النحاسين إلى مكان آخر لا علاقة له بالنحاس، أخذه الى الشعر، وراح يفكّر كيف يستخرج إيقاعات الشعر العربي من طَرقات النحّاسين . لكأنّ إيقاعات الشعر العربي من الآلات النحاسية لا الوتريّة. ومن صوت النحاس استلهم الفراهيدي التفاعيل العروضيّة والبحور الشعرية.

الخليل بن احمد الفراهيدي والقرصان الرقميّ من مقالات كتاب #لعنة_بابل




يتناول هذا المقال مسألة من مسائل اللغة العربية، وسوف تظهر العلاقة التي تربط بين الفراهيدي والقرصان في تفاصيل المقال. لا أحد، فيما أتصور، يجهل المكانة السامقة التي يحتله الخليل بن احمد الفراهيديّ، على صعد متعددة، فهو أوّل من قام بتأليف معجم لغوي مبتكر، واوّل من فكّر في ضبط ايقاع الشعر العربيّ عن طريق وضعه لعلم العروض، كما إنّ ظلّ الخليل الوارف يتراءى لنا في كلّ صفحة من صفحات كتاب سيبويه النحويّ.

 ساعتمد على نظرية الخليل بن احمد في تصنيف الكلمات العربية بمؤازرة من لغويّ آخر لا يمكن، أيضاً، نكران قيمته اللغوية والبلاغية، وهو ابن جنّي الذي كان على علاقة ودّ مع الشاعر ابي الطيب المتنبي، وما يؤكد قيمته اللغويّة والنقديّة انّ المتنّبيّ كان يوجّه من يأتيه مستفسراً عن معنى بعض شعره الى ابن جنّي نفسه وكان غالباً ما يردف توجيهه بعبارة هي شهادة  ترفع من شأن ابن جنّي، إذ كان يقول:" ابن جنّي أدرى بشعري منّي".

سأبدأ بالفراهيدي الذي قسم الكلام العربي الى قسمين: قسم سماه "المستعمل"، وقسم سماه "المهمل"، والمستعمل هو كلّ الكلمات الموجودة والمتداولة أياً كان شكل استعمالها او وجودها فقد تكون غريبة او وحشية، وحوشيتها او وحشيتها لا تمنع كونها مفردة من المفردات العربيّة، ولكن الطريف في الخليل انّه اهتمّ بتناول كلمات لا وجود لها، وهي ما سمّاه بالمهمل. وقد يظلّ المهمل في حيّز العدم وقد تجيء مصادفات حياتية تسهل عملية انتقال المهمل إلى حيز المستعمل. سوف أقوم هنا بتفصيل أمر المهمل قليلاً، وسانطلق من المستعمل، نحن نعرف على سبيل المثال ان "الكره" شعور موجود في النفس الانسانية وفي اللغة العربية، وجذر هذه الشعور المستكره هو " كـ، ر، هـ ". لقد قام الفراهيدي بتقليب هذه الاصوات الثلاثة ليرى ما الموجود منها وما المعدوم. لاحظ ان لا وجود للجذر" ر،هـ، ك" ولا لـ "ر، ك، هـ" ولا لـ " ك، ه، ر" ولا لكلّ تقليباته. وهذا ما دفع به الى الاستنتاج بأنّ هذه الجذور مهملة أي لا وجود لها في اللسان العربي، وسبب عدم وجود الجذر قد يكون احياناً لصعوبات ومشقّات صوتيّة منها تقارب المخارج، انّ من قضى على احتمال وجود هذا اللفظ " خَحْعُ" في العربية، على سبيل المثال، هو دنوّ مخرج الخاء من مخرج الحاء ومخرج العين. وعليه فإنّ تعذّر او ثقل التلفّظ بـ" خَحْعٌ" كان سبباً من أسباب عدمه.

لقد خطرت ببالي فكرة البحث عن الجذور العربيّة التي لا وجود لتقليباتها المختلفة، وتختلف الجذور العربية من ناحية التقليبات بين بعضها بعضها، بعضها ليّن، وبعضها صلب، انعزاليّ، لا يتقبل ان يساكنه تقليب آخر. فمثلاً إذا جئنا إلى جذر" سجن" فإننا نرى إلى جواره جذر "جنس" و" نجس" و"نسج" نلحظ، هنا، اننا امام اربعة جذور حاضرة في الرأس وفي الاستعمال العربي. البعض تعيش تقليباته كلّها مثل: "لحم" ، " لمح" ، "حلم" ، " حمل" ، " ملح" ، " محل".  البعض قد لا يعيش منها ولا ايّ تقليب ومنها ما يعيش تقليب واحد، بالنسبة للتقليب الواحد هو ما رأيته بالنسبة لـ"كره". كنت أتأمّل دلالات الكره في العربية واستوقفني غياب تقليباته الصوتيّة، فلا وجود لأيّ تقليب، وهذا ما عزّز فرحة لغويّة في نفسي إذ قلت إنّ الكره مكروه حتى من قبل كلّ تقليباته الصوتية التي فضلت العدم على الوجود والتعايش معه، هذا ما يقوله ابن جني في نظريته حول التقليبات الصوتية كما فصلها في كتابه الفذّ " الخصائص" ، إنّ نواة المعنى واحد بين مختلف التقليبات الصوتية، اي ان سمة دلالية واحدة تشبه خيط السبحة تجمعهم تحت سقف واحد.

ولكن انتبهت الى نظرية الفراهيدي في الكلام "المهمل"، وانا اتابع اخبار القرصان الرقميّ ودوره المحتمل في الصراع العربي الصهيوني. والصراع الرقميّ او الجهاد الرقميّ، كما يسميه البعض، ساحة يحسب لها الف حساب في استراتيجيات الدول، ومن الضروري ان تعمل الدول العربية على تكوين كتيبة رقمية تحمى الحدود الرقمية المستباحة، وكنت قد قرأت ان الصين مثلا لديها كتيبة من الاف القراصنة الرقميين وظيفتهم تدمير البنتاغون رقمياً في حال نشوب حرب بينهما. اشير الى ان المقال لن يتناول مسألة القرصنة الا في حدودها اللغوية. لقد دخلت مفردة انكليزية وهي الـ "hackers" الى اللغة العربية في ثلاثة اشكال: "هاكرز" و "هاكر" و " هكر"  وهي تعني القرصان الرقميّ. وهذه الاشكال الثلاثة يمكن لاي متصفح لـ"غوغل" ان يعثر عليها. لم انتبه الى وجود " هكر" الا بمحض المصادفة، فأنا أستعين كثيراً بغوغل الذي يروي غليل الأسئلة المطروحة عليه، منها مثلاً وجود أو عدم وجود كلمة ما على الانترنت ونسبة ورود هذه الكلمة او تلك، انّ لـ"غوغل" سلطاناً لغوياً لا ينكر، وهذا السلطان يهزأ  ببرودة المجامع اللغوية وبلادة المعاجم اللغوية العربية التي لا تعرف كيف تقتبس من الضوء سرعته، في زمن السرعة هذا. وضعت مفردة " هكر" في غوغل، وهو احد تقليبات " كره" ، من وجهة نظر الخليل، وانتبهت إلى أنّ هذا اللفظ المهمل، فراهيديّاً، لم يعد مهملاً، بل اقتبس المعنى الغربيّ وهو القرصان الرقميّ. لاحظت أنّ في كلمة " هكر" شيئاً من التوفير الصوتيّ، فهي تقوم مقام كلمتين وهما " القرصان الرقميّ". وبين الهكر والكره شبه على مستوى المعنى وان من طرف بعيد وخفيّ، فالقرصان الرقمي يؤذي الآخرين من خلال السَّطْو على أملاك الآخرين وخصوصياتهم المعرفية وغير المعرفية، والهكر كما الكره ينتسبان معاً من حيث المبدأ إلى المشاعر السلبيّة لا الإيجابيّة.

لقد اعتبر الفراهيدي انّ المهمل بمثابة آنية فارغة ( أليس هناك من يشبّه الألفاظ بأواني المعاني؟) ، ولم يحكم عليها بالموت او العجز الأبديّ وإنّما بإرجاء المعنى. أليس من قبيل المصادفة الطريفة ان يدخل " الهكر" المهمل حيّز المستعمل من باب القرصنة الالكترونية والرقمية.
كتبها بلال عبد الهادي

عن لغة النت ومهازل الأقدار

من مهازل الأقدار أن تجد معلّم أدب عربيّ أو معلّمة أدب عربي يميلان إلى استعمال لغة النتّ.
ومن مهازل الأقدار ، أيضا، أن تجد طالب أدب عربي في الجامعة أو طالبة أدب عربي في الجامعة وهما يستعملان " ‫#‏لغة_النت‬"!

خظّ w

حياة ‫#‏الحروف‬ أيضا ‫#‏حظوظ‬، أنظرإلى حرف ‪#‎W‬ الذي أعطاه الإنترنت مجدا لم يعطه لحرف آخر. مصائر الحروف لا يعلمها إلا الله.

الأحد، 20 ديسمبر 2015

من علامات عقد النقص العربية

من علامات عقد النقص وعدم الثقة بالذات في العالم العربيّ أنّنا إذا أردنا إظهار قيمة شيء من الأشياء تخصّ ناحية عربية نلجأ إلى الاستشهاد بما يكيله المستشرقون من مدائح تجاه هذه النواحي، هذا ما لاحظته مثلا من لجوء البعض إلى ما قاله المستشرقون عن جمال لغتنا. وهل تحتاج لغتنا إلى " دعم " خارجيّ لتثبت قيمتها أو جدارتها؟ قيمة العربية شمسية لا قمريّة!

نوعا التنوين

التنوين نوعان : نوع يمكن أن يفلت من عين القارىء، ونوع لا يمكن أن يفلت من عين القارىء. هناك خطأ في التنوين غير مرئيّ، يلبس طاقية الإخفاء لا يمكن أن يراه الانسان ، وهو التنوين بالضمّ والتنوين بالكسر، لأنّ اللغة العربية المكتوبة أعفته من حرف الألف ، بخلاف التنوين بالفتح حيث الألف تفضح من يريد أن يتخلّى عنها في حالة النصب.

حرف الزاي

لكلّ حرف في العربية اسم، ولكن البعض يغيب عنه الاسم الحقيقي لبعض الحروف أو طريقة كتابة اسم الحرف بشكل صحيح، وليست كلّ الحروف في منزلة واحدة من حيث نسبة الخطأ في تسميتها. بالنسبة لحرف الـ (ز) هناك من من يسميه حرف الزين، او حرف الزان، او حرف الزاء، ويفلت منه اسمه الحقيقيّ وهو الزاي.  وكنت قد قرأت ذات يوم نصّا يفتخر فيه كاتبه بـ"لغة الضاد"، ويدعو إلى الاهتمام بها، ولكن ساقه قلمه الى كتابة لغة الضاد هكذا " لغة الضاض"، ولا ريب ان تفخيم حرف الضاد جرّه إلى تفخيم صوت الدال أيضا.أو من فرط ولعه بحرف الضاد وجد أنّ ابدال الدال ضادا يخدم قضيته " الضاضيّة"!.

اللغة الأم

 ليس من الحكمة أن يكون التهجّم أو التقليل من شأن اللغات الأخرى هو الوسيلة التي بها ندافع عن لغتنا. الدفاع عن لغتي الأم منطلقه أنها لغتي الأم. ومطلوب من المرء أن يكون وفيّاً للغته الأم، أيا كانت لغته. وأحترم كلّ من يعمل في سبيل رفع شأن لغته، سواء كانت الفرنسية او الصينية او الإنكليزية. الحياة تحلو بالتعدد اللغوي. وانقراض أي لغة من اللغات هو خسارة لا تعوّض لا لأصحابها فقط وإنّما للبشرية جمعاء. فكلّ لغة هي خبرة، وزوالها هو زوال خبرة . علينا أن نهتمّ باللغات المهدّدة بالانقراض كاهتمامنا بالحيوانات المهددة بالانقراض.

اللغة هي الاجنحة التي يحلّق بها الخيال.

اللغة هي الاجنحة التي يحلّق بها الخيال.

من شعر ذي الرمّة

وقفت على ربع لمية ناقتي 
 فما زلت أبكي عنده وأخاطبه 
وَأَسْقِيهِ حَتَّى كَادَ مِمَّا أَبُثُّه 
تُكَلِّمنِي أحْجَارُهُ وَمَلاَعِبُه

انماط الكلمات العربية

 1- هناك ‫#‏كلمات‬ حظّها حلو لأنّها تعيش الحياة العربية بوجهيها العاميّ والفصيح!
 2- هناك كلمات محكوم عليها ، حاليا، أن تعيش حياة رسميّة، فلا تسمعها الاّ في مناسبات فصحة،
 3- وهناك كلمات محكوم عليها أن تعيش حياة عامية وتغلق ابواب الفصحى في وجهها. وهناك كلمات يرحّب بها في الحالتين. سأعطي أمثلة عن كلّ حالة:
1- الحالة الأولى : كان. ففعل كان تستعمله سواء كان كلامك فصيحا أم عاميا. وكذلك كلمة " الناس".
 2- فعل " ما برح" مثلا ، فلا أظنّ أن أحدا من الناس يستعمل هذا الفعل في حياته اليومية، عند السمان أو الفرّان . ولو استعملها لاعتبر من يسمعها ان من نطق بها عنده لوثة كلوثة من استعمل " افرنقعوا عنّي",
3- فعل " كعبش" أو " عربش" أو " فشكل" فلا أظنّ أن كاتبا يستعملها في وقت الجدّ الأكاديمي.
 من هنا قلت ان حظّ بعض الكلمات حلو، لأنّها مقبولة من كلّ الأطراف، ولا تثير غيظ أي طرف. والأبواب بين الأنماط الثلاثة مفتوحة، فالعامية تستعير أغلب كلماتها من الفصحى، وكلما زاد اقتراض العامية من الفصحى كثرت نقاط الوصل بينهما وتقلّصت الفجوة العميقة بين الفصحى والعامية وزال الكثير من سوء التفاهم بينهما.. فرصة العربية الفصحى هي في إحياء الكلمات الفصيحة على ألسنة العامّة أي سحبها من النمط الثاني ورفع شأنها بوضعها في النمط الأوّل.

فأرة كتب

يبدو ان علاقة الفأرة بالمعرفة ليست بنت " ماوس " الكمبيوتر إذ سبقتها الى الوجود عبارة " فأرة كتب".

فالج عالج


السبت، 19 ديسمبر 2015

مُعاناةُ نَحْويٍّ مِن بابِ (أَنْ)

 رَوى السِّيرافيُّ في كتابِه ( أَخبارُ النَّحْوِيِّينَ البَصْرِيِّينَ ـ ص : 88 ) قالَ : قالَ أبو مُزاحمٍ الخاقانيُّ : حدَّثنا ابنُ أبي سَعدٍ ، حدَّثنا أبو مُحمَّدٍ عَبدُ الله بنُ ماهات المروزيُّ ، قالَ : حدَّثنا عَبدُ الله بنُ حِبَّانَ النَّحْويُّ ، قالَ : كَتَبَ دَمَاذٌ ـ وهو رَفيعُ بنُ سَلَمةَ ـ إلى الـمـازِنيِّ :

  تَـفَـكَّرْتُ فِي النَّـحْـوِ حَـتَّى مَلِـلْـتُ    وَأَتْـعَـبْـتُ نَـفْـسِـي لَــهُ وَالـبَــدَنْ
 وَأَتْـعَـبْـتُ بَـكْـــرًا وَ أَصْـحَــابَــهُ  بِـطُــولِ الـمَـسَـائِـلِ فِـي كُلِّ فَــنْ
 فَـكُـنْــتُ بِـظَـاهِــــرِهِ عَــالِـــمًـا  وَكُـنْـتُ بِــبَــاطِــنِـــهِ ذَا فِــطَــنْ
خَــلَا أَنَّ بَــابًــا عَـلَـيْــهِ العَـــفَــاءُ لِلْـفَــاءِ يَــا لَــيْــتَـهُ لَـمْ يَــكُــنْ
 وَ لِـلْــوَاوِ بَـــابٌ إِلَــى جَــنْــبِــهِ  مِـنَ الـمَـقْـتِ أَحْـسَـبُـهُ قَـدْ لُـعِـنْ
إِذَا قُـلْــتُ : هَــاتُـوا ، لِـمَـاذَا يُـقَـالُ : لَـسْـتُ بِـآتِـيـكَ أَوْ تَــأْتِــيَن ؟
أَجِــيـبُـوا ، لِـمَـا قِـيـلَ هَـٰـذَا كَـذَا عَلَى النَّصْبِ ؟ قَالُوا : لِإِضْمَارِ ( أَنْ )
 فَـقَـدْ كِـدتُّ يَـا بَـكْـرُ مِنْ طُـولِ مَا  أُفَـكِّــــرُ فِـي بَـــابِـــهِ أَنْ أُجَـــنْ


الألزهايمر فنّان سوريالي.

الألزهايمر فنّان سوريالي.

تاريخ الكلمات

من يتأمّل تاريخ الكلمات يجد انها احيانا لا تختلف عن تاريخ الناس. ومن الطريف تأمّل مصائر الكلمات من حيث الاستعمال. فهناك كلمات تصير لفترة من الوقت " على الموضة" يكثر استعمالها وترتفع اسهمها لأيّام أو شهور أو سنوات، ولكن سرعان ما تسحب من فوق رؤوسها الأضواء!. ولكن يصيب بعض الكلمات ما يصيب بعض الناس. فالزمن دولاب ، فعائلة ميسورة جدّا مثلا تتحوّل مع الوقت وسوء الاستعمال الى عائلة فقيرة، رثّة الحال. وهناك كلمات تكون لفترة من الوقت ذات دلالة مخملية تدور بها الأيام وتصير من الطبقة الكادحة أو المعدمة. المسار الدلالي للمفردة الواحدة فيها ما في حياة الناس من تقلّبات ومنعطفات سلبية وإيجابية.

من ‫#‏شعر‬ ‫#‏سابا_زريق في اللغة العربية


‬ أرى لغة الأجداد فى عقر دارها تسام الأذى من كل أحمق أهوج
يطلقها أبناؤها وبناتـــــــــــــها لخطب ولاء الأعجمي المدبــــج

طرفة أرستقراطية

طرفة ‫#‏أرستقراطية‬ أخبرني أمس أحد الأصدقاء هذه الطرفة.. سأل موظّفة عنده ، وهي حائزة على ماجستير في التوثيق، عن معنى كلمة أرستقراطية، فقالت له انها نحت من كلمتين ارسطو وسقراط. اي انها فلسفة تجمع بين فلسفتين.