الأحد، 25 نوفمبر 2018

مصير كتاب


مصير كلّ كتاب جيّد أن يتفتت إلى شذرات وشواهد واقتباسات.
تفتيت الكتاب عزّ له!
والأمثلة أكثر من أن تحصى، يمكن الحصول على الأمثلة من النصوص المقدسة: توراة، إنجيل، قرآن، كتاب الموتى، حوليات كونفوشيوس، تعاليم بوذا، ومن كتب الفلسفة، وكتب الطبّ( الشفاء لابن سينا)، ومن كتب النثر ( حيوان الجاحظ)، ومن الشعر ( الشواهد الشعرية)، ومن الأقوال المأثورة والأمثال السائرة، ومن الروايات والقصص والمسرحيات( أكون أو لا أكون مثلا شذرة من مسرحية شكسبيريّة).
النصوص الكبيرة يمدّها تشظّيها بالعمر الطويل، فقد يأخذك شاهد من عدّة كلمات إلى الاهتمام بأصل الشاهد وفصله وقراءة رواية كرمى لعبارة قصيرة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.