السبت، 24 نوفمبر 2018

شكر على تعزيز بوفاة والدي رحمه الله ياسر عبد الهادي


‎أشكر من أعماق قلبي وروحي كلّ من قدم لي ولعائلتي العزاء سواء كان ذلك بحضور شخصي او عبر مواقع التواصل الاجتماعي او عبر الاتصال الهاتفي بوفاة والدي الحبيب .
شكر الله سعيكم ، وإنّا لله وإنّا اليه راجعون.
سنّة الحياة لا تكتمل إلاّ بالموت الذي تنهزم اللذّة على يديه.
وما أوجع تلك العبارة التي كانت ترد في نهايات الحكايات القديمة، وهي:
( هادم اللذات ومفرّق الجماعات).
فسبحان الحيّ الذي لا يموت.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.