الاثنين، 5 أكتوبر 2015

شيخوخة

قرأت منذ قليل عن شخص انكليزي عمره ثمانون عاما مسجّل في مدرسة لتعليم اللغة الفرنسية.
فرحه بالتعلّم لا يوصف!
جميل أن يذهب المرء إلى حتفه وفي عينيه شوق حارّ للمعرفة!

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.