الاثنين، 3 ديسمبر 2018

المرض اللغويّ مرضٌ معدٍ يا لطيف


عدم معرفة #لغة_أجنبية جريمة يرتكبها طالب أدب عربيّ في حقّ نفسه وفي حقّ لغته.
وكثيراً ما أنصح الطالب الجادّ في القسم العربيّ بعدم إهمال اللغة الأجنبية لأنّها إضاءات من جوانب غير مطروقة على اللغة العربية.
الآخر طريقك إلى الذات.
وجريمة أكبر يرتكبها طالب أدب #فرنسيّ أو أدب #إنكليزيّ لا يعرف تركيب #جملة عربية صحيحة.
ثمّة حاجة ملحّة إلى بناء استراتيجية توازن بين #اللغة_الأمّ واللغة الأجنبيّة لمعالجة #المرض_اللغويّ المستفحل.
المرض اللغويّ مرضٌ معدٍ يا لطيف.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.