الخميس، 17 يناير 2019

لا يمكن للكتاب الواحد أن يعرف ما هي عناوينه المنتظرة.



لا يمكن للكتاب الواحد أن يعرف ما هي عناوينه المنتظرة.
من رحم العنوان أو من رحم النصّ تولد عناوين كثيرة.
بكين... بكين
رواية تستحق أن تقرأ.
الروائيّ الماهر إنسان ساحر بكل معنى الكلمة.
بكلمات مجرد كلمات يبني الروائي عالماً جذّابا من أشياء بسيطة كبطل رواية بكين بكين الذي يبيع اسطوانات افلام مزوّرة.
يمكن للقارىء أن يقرأ هذه الرواية باللغة التي يرغبها.
كانت قراءة رواية صينية باللغة العربية ليست في متناول العين كما الحال اليوم بفضل مجهود ثلّة من اهل الكنانة تحديداً ينقلون مباشرة من الصينية دون حاجة إلى وسيط غربيّ.
أشكر الصديق الدكتور يحيى مختار لقيامه بترجمة هذه الرواية الى العربية لإمتاع القارىء العرب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.