الخميس، 17 يناير 2019

مساوىء المناهج التعليمية

الواقع العربيّ الذي نعيشه، اليوم، من المحيط إلى الخليج هو ابن شرعيّ للمناهج التعليميّة. فنحن صورة مناهجنا بالأبعاد الثلاثيّة: الابتدائية، الثانوية، الجامعيّة. لا يغيّر الله ما بقوم حتّى يغيّروا مناهجهم التعليميّة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.