الأحد، 23 أغسطس 2015

بين السفن أب وشاي ليبتون

قد لا يكون هناك اي علاقة بين السفن أب وشاي ليبتون، وان كنت من المؤمنين بوجود علاقة دائمة بين الأشياء .
الكون جسد واحد.
الكون كله جسد واحد وبين اعضاء الجسد الواحد علاقات بل شبكة علاقات.
كلامي هنا سيكون لغويا لن يتناول فوائد السفن ولا فوائد الشاي.
اليكم الصورة أولا:

ماذا نلحظ في الصورة؟
تنكتا سفن اب بينهما كباية .
دع اللون جانبا، وتأمّل تنكتي السفن اب.
ماذا ترى؟
اختلاف في اسم "السفن اب" بين تلك التي على اليمين وتلك التي على الشمال.
قد يكون الخلاف غير ظاهر، يخدعك الشكل عن رؤية الخلاف، يمنعك الشكل من ان ترى ان الاسمين ليسا اسما واحدا.
فاللعب لغوي ورقميّ.
علامة السبعة على اليمين ليست علامة السبعة ولا تعني سبعة، ولكنها تعني سبعة. وما يجعلك تعتقد انها تعني سبعة هو عدم قراءتها كما يجب، القراءة الخطأ هي قراءة صائبة من خلال تنكة الشمال لا تنكة اليمين.
هناك لعبة طريفة.
عمر  السفن أب يحسب بالعشرات. وظلت السبعة سبعة الى ان جاء احد الاشخاص وقرر أن يقرأ في الرقم حرفا، أن يتعامل مع عالم الأرقام كما يتعامل مع عالم الحروف او يجد ان الرقم الواحد ليس رقما بل حرفين!
الواحد إثنان!
رقم السبعة في تنكة اليمين هو الف وباء، هناك لعبة لونية ورقمية وحرفية.
لعبة مهضومة تدل عن مهارة في التصميم، وقدرة على استخدام العين بطريقة غير اعتيادية، تحرير العين من النظرة الواحدة تريك الواحد متعددا، والرقم حرفا، والحرف رقما!
هناك لعبة ايضا في كباية شاي ليبتون، وهي التاء ، تاء المخاطبة للتأنيث، التاء الطويلة المكسورة، ( تِ)، لم ير واضع الكلمة في حرف التاء المكسورة حرفا وانما فاحت منها رائحة الشاي الانكليزي، فالشاي في اللغة الانكليزية لا يختلف لفظه عن حرف تاء التأنيث المكسورة tea، فقدم الشاي كتاء تأنيث وكتب الكلمة " لوّنت" ايامي بالطريقة التي كتبها، وهي وضع علامة شاي ليبتون بدلا عنها، لا تتغير القراءة، ولا تتغير الاصوات، وتضاف الى الالوان رائحة الشاي ، الشاي الخاص بشركة ليبتون، التي اخترعت من فتافيت اوراق الشاي ثروتها وسمعتها.
فلقد ولدت فكرة اكياس الشاي الصغيرة من فكرة ارسال عيّنات echantillon من الشاي الى التجار. وثمّة عين رأن انه يمكن " تحويل" العينات الى طريقة جديدة تسويقية
في بيع الشاي!


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.